إحياء الذكري 58 لعيدي الاستقلال والشباب بالبويرة

الجمهورية الـجَزائريـــَــة الديمقراطيـــــَـة الشعبيـــَــــة
ولايــــة البويـــــــرة
الديـــــــــوان
خلية الإعلام والاتصال
بيـــــــــــــــــــــان
 
           اشرف اليوم والي الولاية السيد لكحل عياط عبد السلام رفقة السيد رئيس المجلس الشعبي الولائي وبحضور السلطات المدنية والامنية و الاسرة الثورية على مراسيم احياء الذكري المزدوجة 58 لعيدي الاستقلال و الشباب المصادف ل5جويلية من مربع الشهداء بالبويرة اين تم رفع العلم الوطني والاستماع إلى النشيد الوطني مع وضع اكليل من الزهور وتلاوة فاتحة الكتاب ترحما علي ارواح الشهداء الطاهرة.
بعدها توجه والي الولاية والوفد المرافق له الى بلدية الاخضرية وبالضبط قرية مهون اين اشرف على تدشين منشأة فنية علي مستوي واد بوعمود. وهو المشروع الذي كلف ميزانية الدولة 14 مليار سنتيم سيفك العزلة علي 2000 ساكن ويساهم لا محالة في انتعاش المنطقة من كل الجوانب الاجتماعية اكانت او الاقتصادية. وتجدر الإشارة إلى أن الولاية، الى جانب هذا البرنامج الرسمي لاحياء هذه المناسبة الغالية على الشعب الجزائري، قد هيئت برنامج افتراضي ثري و متنوع يقام علي مستوي المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية، دار الثقافة، مديرية المجاهدين، مديرية الشؤون الدينية، مديرية البيئة، دار البيئة، مديرية النشاط الاجتماعي، غرفة الصناعة التقليدية، جامعة البويرة، ديوان مؤسسات الشباب ومراكز الشباب وديوان مركب متعدد الرياضات
          ومن غابة الريش بالبويرة ،اشرف والي الولاية علي تنصيب والانطلاق الرسمي للرتل المتنقل لمكافحة الحرائق للغابات لصائفة 2020 وذلك في اطار جهاز التدخل الصيفي السريع. ويضم هذا الرتل المتنقل 67 عون لمختلف الرتب فضلا عن 18 شاحنة خفيفة لمكافحة حرائق الغابات وشاحنات متوسطة الحمولة وشاحنات امداد وسيارات اسعاف مجهزة وكذا حافلة نقل فرق التدخل والعتاد حسبما أبرزه مدير الحماية المدنية لدي تقديمه الشروحات للسيد الوالي والوفد المرافق له والذي أكد على أن هذا الرتل المتنقل سيكون مسخرا في حالة اندلاع حريق او اي طارئ. وكانت المناسبة ايضا لاجراء تمارين تستعرض مغادرة الرتل المتنقل بعد اخطار حول اندلاع حريق مفترض باحدي الغابات.
كما وقف والي الولاية و الحضور في حدود الساعة الحادية عشر صباحا دقيقة صمت تزامنت والشروع في عملية دفن رفاة شهداء المقاومة الشعبية التي تمت بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة مع رفع صفارات الانذار اجلالا لشهدائنا الاشاوس
         وهي الوقفة التي دعت اليها السلطات العليا للبلاد تخليدا للمناسبة التاريخية العظيمة التي تحييها الجزائر اليوم 5 جويلية عيد الاستقلال والشباب.

زيارة فجائية للسيد والي الولاية إلى مستشفى محمد بوضياف

من اجل الوقوف على ظروف استقبال المواطنين والتكفل بهم في مستشفى محمد بوضياف بمدينة البويره لا سيما علي مستوى مصلحة الاستعجالات، قام والي الولاية السيد لكحل عياط عبد السلام بزيارة فجائية في ساعة متأخرة من ليلة البارحة لهذا المرفق العمومي ليطلع عن كثب على ظروف العمل وكذا استقبال المرضي.


حيث سمحت هذه الزيارة للسيد الوالي من خلال استقصاء الوضع لدي مسؤولي القطاع وبعض الاطباء وكذا بعض المرضى و أهاليهم المرافقين لهم بالتعرف أكثر عن وضعية المستشفى الذي يعرف ضغطا كبيرا بفعل توافد الكبير للمواطنين من كل ربوع الولاية.
وقف السيد الوالي علي ظروف الاستقبال ثم توجيه المرضي داخل مصلحة الاستعجالات و التكفل الطبي بهم، وكذلك تفقده المعدات الطبية المتوفرة لدي المصلحة وكذا ظروف عمل الأطباء و الشبه الطبي و مدي توفر الأدوية إلي غيرها من المسائل المتعلقة بأداء الخدمة الطبية.
ولدي معاينته لذات المصلحة أبدى السيد الوالي ملاحظات خاصة لحركة المواطنين و المرضي علي حد سواء داخل المصلحة المذكورة و كذلك أداء الأعوان بمختلف أسلاكهم المكلفين بتسهيل مهام الطاقم الطبي و كذلك استقبال و توجيه المواطنين. كما أمر مسؤولي المستشفي بتقديم تقرير مفصل يلخص ظروف تسير المستشفي بصفة عامة و مصلحة الاستعجالات بصفة خاصة وكذا اقتراحات عملية من شانها تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين و ظروف استقبالهم.

زيارة السيد والي الولاية لبلدية الأخضرية

اغتنم والي الولاية السيد مصطفى ليماني فرصة تواجده ببلدية الاخضرية ليقوم بزيارة إلى قرية قرقور التابعة لذات البلدية ، اين اطلع على أوضاع الساكنة و استمع لانشغالاتهم المطروحة و المتعلقة بمشكل النقل والإنارة العمومية وكذا تهيئة المدرسة الابتدائية وهي المشاكل التي قال بشأنها والي الولاية بأنها ستجد حلها ضمن أولويات الصندوق الوطني للتضامن و الضمان للجماعات المحلية في اقرب الآجال.

 

كلمة السيد ليماني مصطفى خلال حفل تسليم واستيلام مهام الوالي

كلمة السيد  ليماني مصطفى والي ولاية البويرة السابق خلال حفل تسليم واستيلام مهام الوالي

التحضير للشهر الفضيل

 

تراس اليسيد والي الولاية ليماني مصطفى بمقر الولاية اجتماع حضره كل من السادة رئيس الديوان, رؤساء الدوائر ومديري الادارة المحلية ,النشاط الاجتماعي, الثقافة, الشبيبة و الرياضة , الشؤون الدينية و كذا مديرة دار الثقافة, مديرة المكتبة الوطنية , مدير ديوان مؤسسات الشباب, الهلال الاحمر الجزائري لدراسة مختلف الجوانب المتعلقة بالتحضير للعمليات التضامنية الخاصة بشهررمضان المعظم, حيث استهل السيد والي الولاية في مداخلته على ضرورة التكفل الحقيقي من الان لهذه العملية مع اعطاء توجيهات لكل القائمين لاتخاذ كل التدابير اللازمة من اجل , تطهير القوائم الخاصة بالمحتاجين و ضبطها حسب الاجراءات الجديدة المتمثلة في منح شكات للمحتاجين والتي قدرت هذه السنة قيمة القفة ب 5000 دج . 
كما استمع السيد والي الولاية الى مداخالات مختلف ممثلي القطاعات خاصة قطاع الثقافة ,الشبيبة و الرياضة,الشؤون الدينية الذين قدموا مختلف النشاطات ضمن البرامج المعدة خلال الشهر الفضيل (نشاطات ثقافية ,ترفيهية ,رياضية و دينية. لدى تدخله الح السيد الوالي على ضرورة توسيع النشطات على مستوى 45 بلدية حتى يتسنى لمواطني هذه البلديات من الاستفادة من هذه النشاطات خاصة الترفيهية منها. و في مجال اخر تطرق الحاضرون الى جوانب اخرى تتعلق بفتح اسواق جوارية و فظاءات مع مراعاة جوانب نظافة المحيط.